الأربعاء , 25 نوفمبر 2020

‫قافلة تحسيسية في خدمة نساء وزان في وضعية صعبة‬

‫قافلة تحسيسية في خدمة نساء وزان في وضعية صعبة‬

جريدة الشمال – محمد حمضي (القــافلة التحسيسية /التوعوية بوزان)
الخميس 07 أبريـل 2016 – 12:13:21

توجهت أنظار نساء وزان اللواتي هن في وضعية صعبة وما أكثرهن ، يوم السبت 2 أبريل إلى دار الشباب النهضة ، وذلك استجابة لدعوة ” ائتلاف تمكين وحقوق” الذي اختار منصة وزان كــأوّل محطة تنطلق منها قافلته التحسيسية / التوعوية الموجهة بالأساس للجمعيات والتعاونيات النسائية ، وذلك بغاية تعزيز دور المرأة في برنامج الأنشطة المدرة للدخل ، كما يعكس ذلك شعار هذه القافلة ” مكانة النساء وبالخصوص في وضعية صعبة في الأنشطة المدرة للدخل ” . ‫

اللقاء التواصلي الذي ساهمت في إنجاح أشغاله العديد من التعاونيات والجمعيات النسائية تنشط على امتداد مساحة إقليم وزان ، انطلق بكلمة فاطمة الغيلاني المنسقة الوطنية ل ” ائتلاف تمكين وحقوق ”  ، التي سلطت الضوء على هذا الإطار المدني ، الذي جاء ليعزز الترافع في مجال الاستقلال الاقتصادي للنساء ، وخصوصا الفئة العريضة منهن اللواتي هن في وضعية صعبة ( الأرامل ، المطلقات ، في وضعية إعاقة ، …..) .هذا التمكين سيعبد الطريق أمامهن ، تضيف المنسقة الوطنية ، الولوج إلى حقوقهن وحرياتهن التي توسعت دائرتها دستوريا . ‫  

مباشرة بعد ذلك سيتناوب على منصة اللقاء التواصلي ، كل من ممثل مكتب تنمية التعاون بحكم العلاقة المباشرة لهذه المؤسسة العمومية بالمسار الذي تقطعه التعاونيات والجمعيات النسائية . وهكذا توقف عند التعريف بمفهوم الاقتصاد الاجتماعي التضامني  ، وبالأهداف الاقتصادية والاجتماعية والتربوية التي تحققها تعاونيات النساء في وضعية صعبة . ولم يفته التسجيل بأن إقليم وزان قد عرف طفرة قوية للتعاونيات بعد إطلاق المبادرة الوطنية للتنمية البشرية ، لكن يضيف المتدخل ، بأن مجهودا كبيرا بحزمة ثقافية وتكوينية في انتظار أكثر من متدخل مؤسساتي ومدني من أجل ضمان انخراط النساء في وضعية صعبة في هذا المشروع الاقتصادي والاجتماعي المجود لمستوى عيشهن .

 وأغلق ممثل مكتب التعاون بطنجة باب المساحة الزمنية المخصصة لعرضه بتقديم الخطوط العريضة للقانون 12 / 112 المنظم للتعاون بالمغرب الذي صودق على مرسومه أخيرا ، والذي جاء مبسطا لشروط تأسيس التعاونيات ، على خلاف سلفه الذي كان يتسم بالتعقيد على حد قوله . ‫ 

 بدوره ممثل مكتب التسويق والتصدير سجل في عرضه الصعوبات التي تعترض  تسويق منتوج الاقتصاد الاجتماعي والتضامني . ولمواجهة مثل هذه المشاكل ، يضيف المتدخل أطلق مكتب التسويق والتصدير جملة من المبادرات لعل أبرزها ” المتاجر التضامنية والمنصفة ” ، التي انتقل عددها إلى 12 متجرا بأهم المدن ، وإبرام شراكة مع ” أسواق السلام” تسمح بعرض منتوج الاقتصاد الاجتماعي والتضامني بفضاءاتها المتعددة . ولتحقيق نفس الغاية تم تصميم وإطلاق موقع الكتروني ” بلاد الخير ” . ‫  

وقبل أن يسدل الستار على هذا اللقاء التواصلي الهام ، الذي أغنته نساء تابعت أشغاله بالكثير من الاستفسارات وطلب المزيد من الشروحات ، مما يؤشر على أن رغبة النساء في وضعية صعبة في الاستقلال الاقتصادي جامحة ، سجل الحضور الغياب الغير مفهوم للقسم الاجتماعي بالعمالة ، وخصوصا مكتبه المخصص بمتابعة أنشطة المبادرة الوطنية للتنمية البشرية ، عن هذه الفعالية ، بل وكما صرح للجريدة مصدر مدني جد مطلع “تملصه” من تقديم أي مساعدة لإنجاح نشاط القافلة التحسيسية ، التي نجحت بامتياز رغم ذلك .   ‫ 

 يذكر بأن هذه القافلة التحسيسية التي استضافتها جمعية نساء وزان للتنمية التي تترأسها زكية دنيا ، ورافقتها ممثلة جمعية الأطلس الكبير ، تدخل في إطار الحملة الوطنية ” الكل رابح ” من أجل ولوج أفضل للنساء في وضعية صعبة للأنشطة المدرة للدخل بالمغرب ” ، وذلك من أجل تحقيق وحدة الفاعلين الجمعويين حول التمكين الاقتصادي والاجتماعي للنساء بالمغرب ، وتعزيز دور المرأة في برنامج الأنشطة المدرة للدخل ، والتواصل بين مختلف الأطراف الفاعلة في الأنشطة المدرة للدخل بمنطق تحسين التسويق.

                                              جريدة الشمال                                                    

عن admin

شاهد أيضاً

القضية وطن…

يعيش المغرب حاليا على وقع مأساة خطيرة تتعلق بقضية قتل الطفل عدنان بوشوف بعد اغتصابه …

فرصة مفتوحة من أجل إنقاذ شريحة واسعة من الطفولة المغربية

التربية والتعليم مفتاح المستقبل لكل مجتمع يطمح إلى تأهيل رأسماله البشري، وأمية الأطفال معضلة كبرى …

أضواء على مشكل التعليم في المغرب…سياق جائحي

   مشكل التعليم في بلادنا أم المعضلات .. على مدى ستة عقود تولى تدبير هذا …

%d مدونون معجبون بهذه: