البصل…مذكور في القرآن

البصل…مذكور في القرآن

أكدت بعض المصادر  الإعلامية، أن عجز المحصول الزراعي تسبب في الارتفاع المهول  لأثمان للبصل “الوطني” ما دعا الحكومة المتبصرة إلى استيراد هذه “النعمة”  من اسبانيا وكندا، جتى ينعم المغاربة بالبصل الضروري لطواجينهم  التي لا غنى لها عن البصل. وقد أبدت الحكومة حماسا كبيرا لحل مشكلة البصل العويصة، التي قد تتسبب في  خلل كبير على مستوى المطبخ المغربي حيث  سارعت إلى دراسة أوضاع البصل بالعالم وتبين لها أن أسواق الدارة اسبانيا والجارة البعيدة كندا تتوفر على مخزون هائل من البصل الأحمر المطلوب عندنا فغرفت منه بالأطنان الضرورية  وضمنا للكوزينات الوطنية استمرار الروائح الزكية التي يضمنها البصل خلال “التعريقة” بالبصل والتوابل المتنوعة قبل أن تستقبل الطواجين أصناف اللحوم الحمراء والبيضاء الفتاكة، في صمت، بصحة  المعافين منا.

ويبدو أن السرعة الفائقة التي أظهرتها الحكومة  ن كانت نتيجة أن رئيس الحكومة  انتبه إلى أن البصل، كالإضراب، مذكور في القرآن.


عن admin

شاهد أيضاً

عودة الاقتصاد الوطني

أكيد أن وتيرة الاقتصاد المغربي عرفت تقهقرا سيئا إبان مرحلة هيجان وباء كرورنا، وأكيد أن …

لابد من هذه العناصر للخروج لاحقا من الأزمة وإعادة بناء الاقتصاد المغربي

فتح الله ولعلو وزيرالاقتصاد والمالية الأسبق: لابد من هذه العناصر للخروج لاحقا من الأزمة وإعادة …

في مواجهة المعاناة لحماية الحرف التقليدية من الموت

الصناع التقليديون بشفشاون يطلبون دعما ملموسا ومستمرا

%d مدونون معجبون بهذه: