مات مطحونـــًا ..

مات مطحونـــا

جريدة الشمال 
الخميس 03 نوفمبر 2016 – 16:25:42

لعلّه الشُعور بالظلم والحكرة، ما دفع بالشاب الحسيمي محسن فكري إلى التضحية بحياته داخل شاحنة للنفايات، من أجل إنقاذ “رزقه” ورزق أهله، خاصة وأنه استدان من أجل سداد ثمن السمك الذي يتاجر فيه والذي أمر من يأمرون دائما….. بإتلافه،  خارج المسطرات المعمول بها  في علاقة  تجار السمك مع مكتب الصيد ومع الباعة في “بلاصات” البلد، حسب ما عرض ناطق باسم المحتجين  وسط المدينة ، مساء السبت، على عامل الحسيمة ووكيل الملك بها.

هذه الحادثة الفاجعة حركت العديد من المواطنين في العديد من المدن  كما أثارت استياء مواقع التواصل الاجتماعي التي عممت الخبر  الذي تفاعل معه الزوار بطريقة مؤثرة عبر تعليقات مثيرة. وقد تفاعلت مجموعات من الهيئات الأهلية والحقوقية عبر التراب الوطني مع الحدث وأعلنت عن تنظيمها لوقفات احتجاجية استنكارا للطريقة اللإنسانية التي قضى بها الشاب محسن فكري داخل شاحنة الأزبال.

houceima-mohsin_fekri.jpg                                                     جنازة القتيل محسن فكري

وفي انتظار نتائج التحقيق التي وعد الواعدون بأنه سوف يكون نزيها وشفافا وشاملا ومعمقا، فإننا نترحم مع المترحمين على روح فقيد الحسيمة  ونطلب الهداية للذين يتسببون في مثل هذه الحوادث التي قد تؤذي المغاربة في أعز ما يملكون، حب الوطن وشعور الاعتزاز بالانتماء للوطن. 

Enregistrer

Enregistrer

عن admin

شاهد أيضاً

ظاهرة “الكريدي” إلى أين ؟

ذكرت وسائل إعلام المغربية، هذه الأيام، أن نسبة كبيرة من المغاربة يعيشون حياتهم، مستعينين بالقروض، …

بين الكتب والناس

في أواخرسبعينيات القرن الماضي،  قوي اهتمامي بالنص الرحلي المغربي مستفيدا من الأهمية المصدرية لهذا الجنس …

من ملامح خلل التقويم: ظاهرة الغش ..

في كل مناسبة امتحانية تطفو فوق أديم التقويم التربوي ظاهرة الغش في أسلاك التعليم.. في …

%d مدونون معجبون بهذه: