الثلاثاء , 22 سبتمبر 2020

مبيعات السيارات ترتفع بفضل التمويلات المجانية

مبيعات السيارات ترتفع بفضل التمويلات المجانية
جريدة الشمال ( )

ضاعفت مؤسسات التمويلات الاستهلاكية وموزعو السيارات بالمغرب من العروض التمويلية التي تستهدف الطبقة المتوسطة والأطر العاملين في القطاعات الاقتصادية الراغبين في اقتناء أو استبدال سياراتهم الشخصية، عبر قروض بدون فوائد أو مبالغ إضافية من أجل رفع مستوى مبيعات قطاع السيارات بالمغرب.

وساهمت هذه العروض في رفع مبيعات السيارات بالمغرب، منذ بداية العام الجاري، بنسبة قياسية تنضاف إلى النتيجة القياسية التي حققها القطاع خلال العام الفارط، والتي بلغ فيها حجم المبيعات أزيد من 150 ألف سيارة.

وسجل المهنيون تزايدا كبيرا في الإقبال على التمويل عن طريق “الليزينغ” منذ بداية العام؛ وهو ما يفسر مواصلة تسجيل مستويات مبيعات مشجعة لفائدة المستهلكين المغاربة، معتبرين أن إقدام الشركات المتخصصة في تسويق السيارات بالمغرب على إطلاق عروض مكثفة للتمويلات المجانية ساهم بدوره في تحريك مبيعات السيارات.

وفي ظل التوقعات بإمكانية بلوغ سقف مبيعات إجمالية يفوق 162 ألف سيارة خلال السنة الجارية، بمعدل نمو يرتقب ألاّ يقل عن 10 في المئة، وفق مهنيي قطاع تسويق السيارات المستوردة من الخارج المركبة محليا، ذكرت جمعية مستوردي السيارات بالمغرب “AIVAM” أن شهر يوليوز الماضي شهد انتعاشا كبيرا في مبيعات السيارات الفردية بلغت نسبته 21.6 في المئة، و41.5 في المئة بالنسبة للسيارات النفعية الموجهة للاستعمالات المهنية، بمبيعات إجمالية، وصفتها الجمعية ذاتها، بالقياسية؛ إذ بلغت 15 ألفا و352 سيارة، منها 1136 سيارة نفعية.

وبلغت مبيعات السيارات منذ بداية العام الجاري نحو 99 ألفا و831 سيارة، بزيادة بنسبة 4 في المئة مقارنة مع الشهور السبعة الأولى من العام الماضي، كما وصلت مبيعات السيارات الفردية منذ بداية العام نحو 92 ألفا و404، وما يناهز 7 آلاف و427 سيارة نفعية، بزيادة بلغت، على التوالي، 2.52 و24.9 في المئة.

وعادت علامة “داسيا” للتربع على عرش السيارات الأكثر مبيعا في المغرب خلال شهر يوليوز الماضي، بحصة سوق تجاوزت 29 في المئة، تلتها “رونو” بنسبة 12.78 في المئة، ثم “فورد” بنسبة 8.84 في المئة، بعدها “هيونداي” بنسبة 6.89 في المئة، و”فولكسفاكن” بحصة سوق بلغت 6.67 في المئة…

عن admin

شاهد أيضاً

عودة الاقتصاد الوطني

أكيد أن وتيرة الاقتصاد المغربي عرفت تقهقرا سيئا إبان مرحلة هيجان وباء كرورنا، وأكيد أن …

لابد من هذه العناصر للخروج لاحقا من الأزمة وإعادة بناء الاقتصاد المغربي

فتح الله ولعلو وزيرالاقتصاد والمالية الأسبق: لابد من هذه العناصر للخروج لاحقا من الأزمة وإعادة …

في مواجهة المعاناة لحماية الحرف التقليدية من الموت

الصناع التقليديون بشفشاون يطلبون دعما ملموسا ومستمرا

%d مدونون معجبون بهذه: