وضعية غامضة لعاملات الطبخ بالمؤسسات التعليمية بوزان!

وضعية غامضة لعاملات الطبخ بالمؤسسات التعليمية بوزان!
جريدة الشمال – محمد حمضي ( عاملات الطبخ )
الخميس 03 مارس 2016 – 18:40:28

هل تمَّ إبلاغ الإدارة الترابية الإقليمية في شخص السيد عامل دار الضمانة ، ومدير أكاديمية التربية والتكوين بجهة طنجة – تطوان – الحسيمة بأن الدعم الاجتماعي الذي تقدمه الدولة لأبناء الفقراء من أجل ضمان حقهم في التعليم قد أصبح معرضا للتعثر في القادم من الأيام ؟ ليس لأن مواد الغذائية غير متوفرة ، وليس كذلك بسبب ضعف منسوب النزاهة في تدبير هذا الدعم ، ولكن بسبب الغموض الذي يلف منذ فاتح يناير الأخير ، وضعية العاملات بمطابخ المؤسسات التعليمية مما ضاعف من معاناتهن .‬

‫ المعطيات المتوفرة للجريدة من أكثر مصدر ، تفيد بأن العاملات المتعاقدات مع الشركة التي دبرت – بدون أدنى احترام لقانون الشغل – مرفق المطاعم بالثانويات التأهيلية والإعدادية المنتشرة بالإقليم في السنوات الأخيرة ، سيجدن أنفسهن يواجهن المجهول ، بعد أن لم تحصل أي شركة جديدة على صفقة تدبير المرفق من جديد . لكن ولكي يستمر هذا المرفق الحيوي في تقديم خدماته لآلاف التلاميذ المنحدرين من مربع الهشاشة الاجتماعية ، تمت دعوتهن للمزيد من الكد من أجل استمرار المرفق في تقديم خدماته ، و أن مصلحة المالية بنيابة التعليم في نسختها ما قبل الأخيرة ستعمل على معالجة المشكل في القليل من الأيام القادمة .‬

‫ القليل من الأيام تجاوز اليوم شهرين ، ولا حل يلوح في الأفق ، والكثير من الأسئلة المحرقة تتناسل بحثا عن جواب تقبض عليه العاملات ولا من مجيب . وحتى لو افترضنا بأن شركة جديدة ستستفيد من الصفقة ، فما هي الصيغة القانونية التي سيتم اعتمادها من أجل تسديد أجور عاملات اشتغلن شهرين أو ثلاثة أشهر على الأقل ، قبل أن تشرع قانونيا الشركة صاحبة الصفقة في ممارسة عملها ميدانيا ؟‬

‫ يذكر بأن هؤلاء العاملات سبق لهن أن نظمن وقفة احتجاجية في العطلة المدرسية الأخيرة مطالبات الشركة السابقة بتسوية وضعيتهن المالية بعد حرماهن من أجورهن لشهور ، وهو ما انتهى بالشركة بالالتفاف على تذمرهن وذلك بتسديد شهرين ، بينما ظل بذمة الشركة شهرين آخرين إلى اليوم .

عن admin

شاهد أيضاً

ظاهرة “الكريدي” إلى أين ؟

ذكرت وسائل إعلام المغربية، هذه الأيام، أن نسبة كبيرة من المغاربة يعيشون حياتهم، مستعينين بالقروض، …

بين الكتب والناس

في أواخرسبعينيات القرن الماضي،  قوي اهتمامي بالنص الرحلي المغربي مستفيدا من الأهمية المصدرية لهذا الجنس …

من ملامح خلل التقويم: ظاهرة الغش ..

في كل مناسبة امتحانية تطفو فوق أديم التقويم التربوي ظاهرة الغش في أسلاك التعليم.. في …

%d مدونون معجبون بهذه: