فلسطين ليست راقصة بقصر المرادية

يعزف النظام الجزائري هذه الأيام على وتر فلسطين.. يستغلها ببشاعة ويوظفها بنذالة. لتبييض فساد  استشرى في مؤسسات الدولة  الجزائرية وخاصة المؤسسة العسكرية، وثانيا للمزايدة على المغرب في سياق النزاع الإقليمي  المفتعل بالمنطقة المغاربية .

قبل أيام جاء رئيس السلطة الوطنية الفلسطينية إلى الجزائر في زيارة تم ترتيبها على عجل  لادعاء أن الرئيس تبون ورئيس اركانه شنقريحة  يجعلان من هذه القضية قضية مبدئية. والحقيقة انهما تعاملا معها وكأن فلسطين  راقصة في قصر المرادية يحتاج صدرها أن يوضع عليه شيك بمائة مليون دولار.. هكذا «استفاق» سخاء هذا النظام الذي بذر 1500 مليار دولار في ظرف عقدين لينتبه إلى أن هناك شعبا فلسطينيا  يعاني من الاحتلال ومن الحصار… وأن ورقة شيك كافية لاسترجاع حقوقه المغتصبة.

وفي نهاية الأسبوع الماضي عمل النظام الجزائري ومعه وسائل إعلامه ليصور مقابلة لكرة القدم مع المغرب وكأنها معركة الكرامة التي استبسلت فيها المقاومة الفلسطينية في نهاية ستينيات القرن الماضي. وأطلق العنان لشعارات توحي وكأن قصر المرادية ومؤسسته العسكرية انتصرت لفلسطين وكأن المقابلة لعبت على مشارف تل ابيب وأهداف الفريق الجزائري دكت الكنيست ووزارة الدفاع الإسرائيلية.

إن ما يفعله النظام الجزائري تجاه هذه القضية أشبه ببنائه لمستوطنات اتجار سياسي  على أرض النضال الفلسطيني  بهدف تصريف أزمات الجزائر الداخلية التي تستفحل اجتماعيا واقتصاديا يوما على صدر يوم. إن الدعم المادي والمعنوي  لفلسطين وشعبها وسلطتها الوطنية لا يجب أن يكون انتهازيا موسميا ولا يجب توظيفه  لخدمة أجندات داخلية وخارجية . الدعم يجب أن يكون مؤسساتيا متواصلا لتعزيز الصمود الفلسطيني ولمواجهة عمليات التهويد التي تطال هوية فلسطين التاريخية والعمرانية…

والمتتبع لعلاقة النظام الجزائري مع القضية الفلسطينية خلال الأربعة عقود الماضية يقف على حجم استغلالها البشع وتوظيفها في النزاع المفتعل مع المغرب منذ أن استنسخ نظام بومدين علم فلسطين وجعل  خرقة ما سماه بالجمهورية الصحراوية شبيها له . وكيف  حرصت الجزائر على استضافة المجلس الوطني الفلسطيني لفرض حضور زعيم الانفصاليين إلى جلسته الافتتاحية والعمل على استصدار تصريحات فلسطينية دبلوماسية أو اثناء زيارات فصائل المقاومة للمس بوحدة المغرب الترابية…

وها هي قضية الشيك الذي لا ندري هل له رصيد  بالبنك الذي صدر باسمه أو أن المائة مليون دولار بالتقسيط ولعدة سنوات ؟ هل هي نقدا  أم تتضمن مسائل عينية؟ ها هي قضية الشيك كامتداد للاستغلال البشع والتوظيف النذل للنظام الجزائري لقضية يجب ان لا تكون محل مزايدات ..

 

مصطفى العراقي

عن Romaisae

شاهد أيضاً

هدية معبرة لرأس السنة…

من غرائب الزمان، أن تجدها تتكاثر، فتتجاوزالعجائب السبعة، إذ لم يعد هناك ما يمكن تسميته …

حِكمُ التهاني في بلوغ الأماني..

تلقيت عدة تهانٍ بمناسبة العام الجديد.. واستوقفتني حكمةُ تهنئةٍ خاصة في ثوب لغوي راقٍ.. وتعميما …

الجهوية المتقدمة ومستلزمات الحكامة الترابية -2- تنمية الموارد المالية

يعد الارتقاء بالجهة لمراتب متقدمة في التنظيم الإداري للمغرب منطلقا أساسيا في إعداد السياسات العمومية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: